علاج تقوس الساقين الحاد عن طريق تبديل الركبة

استبدال مفصل الركبة

لا يمكنك التحرك كما كنت من قبل وتشعر بالألم عند الحركة أو المشي أو صعود الدرج أو الاستيقاظ من الكرسي. جربت العلاجات الأخرى، مثل الأدوية أو الحقن بالاستيرويد والعلاج الطبيعي دون نجاح. كان الألم أو صعوبة الحركة السيئة في الركبة تعيقک عن ممارسة الأنشطة المعتادة. إذا كانت هذه هي الحالة يجب عليك التفكير في استبدال الركبة.

جراحة تبديل الركبة أو تقويم المفصل الركبة، إنها عملية مشهورة للغاية وتنهي الألم الناجم عن التهاب المفاصل (سوفان الرکبة) وتساعدك أيضًا على التحرك بحرية. أثناء العملية يأخذ جراح العظام الأسطح المريضة أو التالفة للركبة ويستبدلها بجزء معدني أو بلاستيكي. وبالتالي يتم إصلاح الجزء الصناعي مع العظام بمادة تسمى الاسمنت.

لماذا نحتاج استبدال مفصل الركبة؟

هشاشة العظام هي السبب الرئيسي لتاكل المفصل بالتالي تحتاج الى عملية تبديل مفصل الركبة. هشاشة العظام أو الفصال العظمي (osteoarthritis) وهو المشهور “بالخشونة” هو حالة تؤثر على مفاصل الجسم فتؤدي إلى الإحساس بالألم كلما تحرك المفصل المصاب.

وفى الحالة الطبيعية يكون المفصل مغلفا بطبقة غضروفية تعمل كوسادة لحماية العظام، وتساعد المفصل على التحرك بسلاسة وتحميه من الاحتكاك، ولكن فى حالة الإصابة بالالتهاب العظمي المفصلي فإن الغضروف يتحلل ويصبح رقيقا، فتصبح العظام دون حماية، ليحدث الاحتكاك، مما يحد من سهولة الحركة بالمفصل وتحدث الالتهابات المسببة للألم وهو مرتبط بالتقدم في السن.

شارك

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email